مجلة حريتي أعرق مجلة فنية سياسية في جمهورية مصر العربية - إحدي إضدارات مؤسسة دار الجمهورية للصحافة

انطلاق فعاليات الأولمبياد الأول لشباب الجامعات الأفريقية

0

سمر عادل
انطلقت مساء اليوم فعاليات الأولمبياد الأول لشباب الجامعات الأفريقيةالذي تنظمه جامعة الأزهر تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بالصالة المغطاة بجهاز الرياضة التابع للقوات المسلحة بمنطقة الخليفة المأمون بالقاهرة.
وتستمر منافسات الأولمبياد حتى الثامن عشر من مارس الحالي.
يأتي ذلك ضمن سلسلة من الفعاليات والأنشطة التي ينظمها الأزهر الشريف بمناسبة تولي مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي وإعلان 2019 “عاما لشباب أفريقيا”.
قال الدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر: إن تدشين فعاليات الأولمبياد الأول لشباب الجامعات الأفريقية في جامعة الأزهر على أرض مصر ليس حدثا عاديا بل هو عيد لمصر وأفريقيا حيث يعد أول أوليمبياد من نوعه على مستوى جامعات القارة السمراء.
( حدث تاريخي)
أضاف رئيس جامعة الأزهر أن الأولمبياد يشارك به 27 دولة أفريقية وهو حدث تاريخي تشهده جامعة الأزهر، بعدما صارت عضوًا باتحاد الجامعات الأفريقية، ممثلة عن دول شمال أفريقيا، كما تم تدشين المقر الإقليمي للاتحاد بجامعة الأزهر ليكون مقرا لكل دول شمال أفريقيا.
وأكد رئيس جامعة الأزهر أن تنظيم هذه الفعاليات القارية جاء ليؤكد أننا في الأزهر كما نهتم بالعقول والنواحي التعليمية والأبحاث والمؤتمرات فإننا كذلك نهتم بالجسد ونربي شبابنا على الاهتمام بالرياضة فهي مجال مهم لاجتماع الدول والشعوب مشددًا على أن الشباب هم قادة الغد وأمل المستقبل.
(فخر وسعادة)
قالت الدكتور أمل جمالوكيل وزارة الشباب والرياضة: إن الأزهر الشريف مؤسسة عريقة وتنظيم جامعة الأزهر للأولمبياد الأول لشباب الجامعات الأفريقية حدث مهم في ظل رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي حيث تشارك 27 دولة في هذا الحدث البارز على أرض مصر.
وعبرت الدكتورة أمل جمالفي كلمة ألقتها نيابة عن الدكتورأشرف صبحي وزير الشباب والرياضة خلال افتتاح الأولمبياد الأول لشباب الجامعات الأفريقية عن فخرها وسعادتها بحضور تدشين فعاليات الأولمبياد.
أضافت قائلة: «يجب على شباب الأزهر أن يفخروا بشدة لانتمائهم لهذه المؤسسة العريقة، التي نفخر جميعا بوجودها على أرض مصر، كما نفتخر بمصرنا الحبيبة، وبانتمائنا لقارة أفريقيا».
( تعارف ومشاركة)
وجه إيتيان أهيلي الأمين العام لاتحاد الجامعات الافريقية الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية على رعاية الأولمبياد الأول لشباب الجامعات الافريقية.
أكد أن هذا الحدث هو فرصة عظيمة ليس على مستوى الرياضة فقط، بل للتعارف والمشاركة بين أبناء القارة الأفريقية.
وأكد أهيلي أن مصر هي المكان الأنسب لاستضافة هذا الحدث الأفريقي الهام باعتبارها مهد الحضارات ومنبع الثقافات، كما أن جامعة الأزهر العريقة كانت هي الأجدر لقيادة فعاليات هذا الملتقى الرياضي الكبير.
( دعم السلام)
قال أورلاندو أنتونيو رئيس اتحاد الجامعات الأفريقية: إن جامعة الأزهر واتحاد الجامعات الافريقية تعاونا معا لإقامة الأولمبياد الأول لشباب الجامعات الأفريقية من أجل دعم السلام، مؤكدا أن الأولمبياد يشكل فرصة عظيمة لدعم الحوار بين شعوب القارة.
وشدد أنطونيو على ضرورة تضافر كافة الجهود لتحقيق مزيد من التعاون من أجل “أفريقيا سالمة” بعيدة عن العنف والاضطرابات.
وأوضح أن الرياضة كانت ومازالت مصدر تعاون هام جدا بين شعوب القارة الأفريقية وذلك لدورها الكبير في نشر أجواء من المتعة والسعادة والتسامح بين الجميع، كما أنها تنشئ أفرادا ناجحين في حياتهم.
( قيم إنسانية)
من جانبه قال عثمان نورستاني رئيس برلمان الطلاب الوافدين بالأزهر الشريف: إن تنظيم جامعة الأزهر للأولمبياد الأول للجامعات الأفريقية يؤكد أن الأزهر مؤسسة علمية وعملية تلبي جميع احتياجات الإنسان، فضلا عن تميزها عن سائر المؤسسات باحتوائها على هذا الكم الكبير من الجنسيات التي وفدت إليها وانسجمت معها وانصهرت فيها.
وأضاف نورستاني أن تنظيم هذا الأولمبياد الذي يضم شبابا يتنافسون من عدة دول أفريقية يدل على نهج مؤسسة الأزهر في زرع قيم الإنسانية والتعايش السلمي بين أفراد المجتمعات، مؤكدًا أن الرياضة بمختلف أنواعها أصبحت جسرًا للتواصل بين الدول والشعوب.
وأعرب نورستاني عن اعتزاز الطلاب الوافدين بالجهود التي يبذلها الأزهر الشريف وفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف لرعاية الطلاب الوافدين وتوطيد العلاقات بين الثقافات المختلفة للطلاب الذين جاءوا إلى الأزهر من أكثر من مائة دولة عبر العالم.
وتستمر منافسات الأولمبياد حتى الثامن عشر من مارس الحالي.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...