مجلة حريتي أعرق مجلة فنية سياسية في جمهورية مصر العربية - إحدي إضدارات مؤسسة دار الجمهورية للصحافة

وزير الأوقاف:نسعى لتسجيل الأطلس الوقفي بموسوعة جينيس

0

سمر عادل
عقد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف مؤتمرا صحفيا اليوم بأكاديمية الأوقاف لتدريب وتأهيل الدعاة بالسادس من أكتوبر تناول خلاله عرضا وشرحا تفصيليا لأطلس الأوقاف وجهود القائمين عليه فقال:بدأت فكرة المجلدات من نحو ثلاث سنوات بالتعاون بين هيئة المساحة وهيئة الأوقاف المصرية ووزارة الاتصالات.
أضاف أن هناك فريق عمل ضخم يقف وراء إنجاز الأطلس بهذه الصورة المشرفة بعضه عمل بصورة مباشرة وأخرى غير مباشرة، الفريق الذي عمل بصورة مباشرة لا يقل عن ١٠٠ مهندس وفني وموظف اوقاف.
شارك في المرحلة الأولى وهي مرحلة الحصر ٤٠ موظفا للتسجيل والحصر الورقي واستغرقوا ستة أشهر في الأعمال التحضيرية.
وتشكلت لجنة تسمى تكامل بدأت تتأكد من عمل شهاد ميلاد ورقية لكل وقف تجمع كل بياناته وتسجيله في المنطقة وفي وزارة الأوقاف، وهذا جهد هائل وضخم لتوحيد البيانات.
أضاف الوزير أن الأطلس تم إعداده بأحدث التقنيات لدرجة يمكننا معها القول إن هيئة المساحة لم تخرج عملا مساحيا بهذا الحجم، ولنكون نحن الاسبق في مجال إعداد أطلس الأوقاف الذي فم تسبقنا إليه أي دولة.
أعلن الدكتور محمد مختار جمعة أن الوزارة تسعى لتسجيل الأطلس في موسوعة جينيس كأكبر أطلس وقفي في العالم، وهذا دليل على أن الخير في مصر، و أن شعبها متحضر محب للخير، فبعض الوقفيات حجمها يثبت مدى إخلاص أصحابها في تقديم الوقف الذي سيأتي شاهدا لهم يوم القيامة.
أوضح الوزير أن الأطلس ليس مجرد رسم بياني أو مساحي، بل هو موسوعة كاملة تشمل رقم الحجة واسم الواقف والمكان والمساحة ونوعية الوقف سواء أهلي أو خيري أو مشترك .
هناك جهد جبار تم لإنجاز الاطلس بهذه الصورة وهذا على مستوى المرحلة الاولى
ونستهدف في المرحلة التانية أن نسجل كل وقف قيمته كم واستثماره بكم وموجه لمن ونجهز لهذه المرحلة مع بعض الشركات المتخصصة.
أكد الدكتور محمد مختار جمعة أن عدد المجلدات وصل إلى ٩٢ مجلدا.
أعلن الوزير عن فتح باب تسجيل الاوقاف الجديدة المستحدثة.
الدكتور علاء الحايس رئيس الإدارة المركزية للتحول الرقمي بوزارة الاتصالات قال:
نشهد اليوم على قصة نجاح سوف تحسب لمن عمل بها وتمثل إضافة للدولة.
أشار إلى أن وزارة الاتصالات عقدت بروتوكول تعاون مع وزارة الأوقاف عام ٢٠١٦ قمنا من خلاله بحصر أملاك الاوقاف بالكامل وعمل ميكنة كاملة بين هيئة المساحة والاتصالات
وصلت تكلفة المشروع إلى ٤٤ مليون جنيه لم ننفق منهم شيئا حتى الآن.

ولأن كل هيئة كانت تعمل بشكل منفرد كنا نجد صعوبة في الوصول للأوقاف المطلوبة ، لذلك
أعددنا استمارة كاملة وضعنا فيه رقما قوميا لكل وقف، وبعدها أعددنا استمارات ورقية أدخلناها على قاعدة البيانات ثم أدخلنا بيانات نصية على الكمبيوتر، ثم وضعناه على الخريطة لبدء العمل تقدم الدكتور علاء الحايس بالشكر ل٣٠٠ فرد من الوزارة كانوا يعملون ليل نهار
ولهيئة المساحة على مجهودها.
في إعداد أطلس جديد يشتمل على كل وقف سواء أراض أو أطيان بقاعدة بيانات كاملة نصية تدعم بقاعدة بيانات جغرافية.
ونستهدف في المرحلة الثانية ميكنة المناطق بحيث نربط الوزارة والهيئة والمناطق ونتابعها لحظيا.
أضاف الحايس قائلا: عقدنا دورات تدريبة للعاملين بالمناطق.
مشيرا إلى أن وزارة الأوقاف بدأت مرحلة التحول الرقمي.

أعلن الدكتور علاء الحايس أن الوزارة تسعى الآن لتطبيق نظام الشباك الموحد لمتابعة الشكاوي ومدى الانتهاء منها في الوقت المحدد بسهولة ويسر
وعن الأرشيف الالكتروني أوضح الحايس أنه تم إعداد بيانات ٢٥ محافظة بكل الاوقاف الخاصة بهم بواقع٢٤ مليون ورقة .
أضاف الدكتور علاء الحايس قائلا: نسعى لإدارة أصول الوقف و سنعد نظام تحصيل متكامل ، وسنقوم بتجربته في كثير من المواقع في الدولة بتكليف من رئيس الوزراء، وسنبدأ بوزارة الأوقاف.
لتكون وزارة الأوقاف باكورة الوزارات في التحول الرقمي.

المهندس علي عبد المجيد رئيس هيئة المساحة أكد أن هذا العمل يعد فخرا لكل من عمل فيه ويقدم أرقاما وحقائق ومساحات لجميع أوقاف الجمهورية ليس رقميا فقط بل يمكن من معرفة نوع الوقف وشاغله وكل ما يخصه، ويمكن بناء معلومات مستقبلية عليه.
أكبر اطلس للوقف على مستوى العالم وهو إضافة لهيئة ووزارة الاوقاف
وهناك تواصل مستمر لتنفيذ مقترحات متميزة لاستكمال المراحل.

قد يعجبك ايضا
Loading...